عائلي ادبي تاريخي ديني خاص بعائلة البشيتي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 امثال شعبيه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د.صبحي بشيتي
Admin
Admin


عدد الرسائل : 523
العمر : 57
اسم العائله : البشيتي
اسم الاب : شعيب
السٌّمعَة : 0
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 12/12/2008

بطاقة الشخصية
الصفحه الشخصيه " النشاط ":
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: امثال شعبيه   الخميس يونيو 18, 2009 6:26 am


ابعد عن الشَّرّ وغَنّي له
يقال هذا المثل للحثّ على ترك الشرّ والابتعاد عنه ، ومن جهة أخرى يعني أن نبتعد عن الشرّ وأن نُهَدِّد من بعيد لإيهام الخصم بأننا لا نخشاه فيرتدع هو الآخر .
ابن بطني بيفهم رَطْني
تقوله الأمّ عندما تقول شيئاً أو تُلّمح به ، فيهمه ابنها أو ابنتها دون أن تذكر تفاصيله فتقول الأمّ هذا المثل . رطني يعني كلامي .
أبو البنات مرزوق
أي أن الله سبحانه يرزق رب الأسرة الذي ولد له عدد من البنات ، وهو تعالى يتولى برزقه ورزقهن ، وييسر له من حيث لا يحتسب .
الأبو سايس
أي ان الأب كسائس الخيل الذي يعرف طبائعها وأخلاقها ، وما يرضيها وما يثير غضبها ، وكذلك الأب فهو سائس لأبنائه يعرف طبائعهم وأخلاقهم ويميّز بين الجيد منهم والرديء ، ويكشف خصالهم ومزاياهم ويدرك ذلك منهم منذ نعومة أظفارهم وقبل أن يكبروا ويبلغوا سنّ النضوج .
اتعب اقدامك ولا تتعب لسانك
يقوله المرء عندما يطلب من شخص آخر أن يناوله شيئاً ما ، كأن يطلب الأب من ابنه أن يناوله إبريق الماء مثلاً فيماطله ويبطيء عليه ، فيقوم هو بنفسه بتناول ذلك ويقول هذا المثل .
الإحترام واجب
يجب أن يكون هناك إحترام متبادل بين الناس ، وواجب علينا جميعاً أن يحترم كلٌّ منا الآخر ، حتى تسود المودة بيننا ، وينتشر السلام ، وتعمّ المحبّة بين الناس
ا اربط اصبعك الصحيح ما بيدمي ولا بتقيح
أي أنّ من يمشي في الطريق السليم يسلم من الأذى ولا يتعرض له أحد بسوء ، لأن من يمشي في الطريق القويم لا يجد من يعترض سبيله ، أو يتعرّض له بمكروه .
إذا تزاعلو الحراميّه بَيَّنت المسروقات
أي إذا اختلف اللصوص فيما بينهم حول تقسيم المتاع الذي سرقوه ، فإن أحدهم يكشف عن السرقة ويدلّ على مكان المسروقات . تكاونوا أي تشاجروا ، وكونة أي مشاجرة ، وحرامي أي لص .
إذا سمعت بالمَرْعَى أرعى من دونه
أي إذاسمعت أحدهم يمدح شيئاً ما ، ويكثر من إطرائه والثناء عليه ، فلا تُصدّقه بسرعة ، فقد يكون له هدف أو مصلحة من وراء ذلك ، وإنما جاء مديحه لهذا الشيء كدعاية يستفيد منها ، وتروّج له ما يريد .
إذا شفت النار في دار جارك حَضِّر الميه لدارك
أي إذا رأيت مصيبة تحلّ بجارك فلا تشمت به ، بل شاركه في مصابه ، وعاونه للخروج مما وقع فيه ، فمن يدري فقد يكون دَوْرك التالي بعده .
إذا صار صاحبك عسل لا تلحسه كله
يقال هذا المثل عندما يقدّم شخص لأحدهم بعض الخدمات أو التنازلات ، فيلحّ الآخر في طلب المزيد فيقال هذا المثل ويعني أنه يجب عليك أن لا تضايق صاحبك ، وتثقل عليه بكثرة طلباتك .
إذا ضربت أوجع، و إذا أطعمت أشبع
يقال عادة في الخصومات، ويقصد به إذا ضربت خصمك أوجعه لأنك إذا أوجعته أو إذا لم توجعه فهي محسوبة عليك انك ضربته فالأفضل أن توجعه والحالة هذه .
إذا طلعت دقن ولدك احلق دقنك
أي إذا كبر إبنك وأصبح رجلاً ، فلا تستغرب أن يخالفك الرأي ، وأن يعمل دون إستشارتك ، فقد أصبح له رأيه المستقل وشخصيته الخاصة ، وعليك حينها أن تفكر في الأمر ملياً . حتى لا تقع في بعض المشاكل التي تأتي من جراء تصرفات ابنك الغرير وعديم التجربة .

إذا فاتتك دنية تحَمَّد ربك
أي إذا فاتك أمر ما فلا تندم عليه ، فقد يكون في عدم حصولك عليه حكمة إلهية لا تدركها أنت بحواسك المحدودة ، ولو كان فيه خير ليسره الله لك ، وعليك أن تحمد الله أن جعل هذا الأمر يمر دون أن يصيبك منه أدنى أذى .
أذا قالوا لك راسك كبير تحَسَّسه
أي أنك إذا تماديت في بعض تصرفاتك ، أو تصلّبتَ في بعض آرائك ، وأشار عليك أصحابك أو من يهمهم أمرك بتغيير مسارك فعليك أن تحاسب نفسك وتعود إلى جادة الصواب ، أما إذا لم تنته فقد تُعَرِّض نفسك إلى مشاكل أنت في غنى عنها
إذا كان الغراب دليل قوم ، فهو يدل بهم على الأرض الخراب
يقال لصاحب الرأي العديم والتدبير السيء ويشبّه بالغراب الذي لا ينعق إلا في الأرض الخراب ، ومن كانت هذه صفاته فعلينا أن لا نجعله دليلنا ويجب أن لا نقتدي به
إذا كان الكذب بينجّي ، الصدق أنجى
يقوله مقترف الذنب أو من يقع في خطأ غير متعمد ويعترف بخطأه ، أو بما وقع منه لأن الصدق فضيلة ومن يعترف صادقاً بما وقع منه ويعتذر عما بدر منه يغتفر ذنبه ويصفح عنه .
إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب
مثل عام يحثّ على عدم التكلم لمجرد الكلام ، فالسكوت أفضل من ذلك وانما يجب أن نتكلم بما يفيد الناس ولا نجعل أنفسنا عرضة لانتقاد نحن في غنى عنه
إذا كان المتكلم مجنون يكون السامع عاقل
المتخرّف تعني المتكلّم ، والخُرَّاف يعني الكلام . والقصد من هذا المثل هو تحليل ما نسمع من الكلام ، فلو كان المتكلم مجنوناً ، فعلى المنصت والمستمع له أن يكون عاقلاً . فلا يُصدّق كل ما يُقال إلا بعد التحقق من صحته .
إذا كبر ولدك خاويه
أي إذا كبر إبنك وبلغ مبلغ الرجال يجب عليك أن تحترمه ، وتحترم آراءه ، ولا تتعامل معه كطفل صغير ، وعليك أن تعامله كأخ لك أو صديق ، وإن كان الإبن يبقى صغيراً في نظر والديه ، مهما كبر ، ومهما بلغ من العمر .
إذا وقع القدر عمي البصر
أي عندما يأتي قدر الإنسان ، فان بصيرته تعمى ، ولا يرى ما تأتي به الأيام ، وتمضي مشيئة الله كما أراد لها الخالق جلَّ وعلا ،ولا يستطيع الإنسان ردها ، أو معرفة وقت حدوثها .
اربط الحمار جنب الحمار بيعلمه على الشهيق والنهيق
يقال عندما يتعلم أحد الأولاد بعض التصرفات السيئة من رفاق السوء ، ويقلد أعمالهم ، ويتشبه بهم ويتصرف مثل تصرفاتهم فيقال حينها عنه هذا المثل .
اربط القرد مطرح ما بيقول لك صاحبه
أي إعمل ما يطلبه منك صاحب العمل ، ولا تجادله كثيراً ، بل نفذ له طلباته ، دون أن تجادله في ذلك أو تحاول التدخل في شؤونه .
أرنب وبيخرمش
أي أنه بالرغم من ضآلته وحقارة شأنه إلا أنه يتعرّض للناس بما يؤذيهم ويسيء إليهم .
إزرع يعدم ولا تظل تندم
يقوله المزارع عندما يرى أن الموسم قليل المطر ، فيخشى إن هو لم يزرع أن يهطل المطر فيما بعد ويخصب الزرع فيندم هو لأنه لم يزرع ، والأفضل أن يزرع أرضه كسائر المزارعين فان اخصبت كسب ذلك وإن امحلت يكون مثله مثل الآخرين ، وهذا يشبه المثل الذي يقول : حط راسك بين الروس واقطع يا قطاع الروس .
اسأل مجرب ولا تسأل طبيب
أي إسأل من عنده تجربة ودراية بالموضوع ، فقد يكون إكتسب من خلال تجربته علماً وخبرة تنقص الطبيب الذي لم يجرب ولم يصادف مثل هذا الأمر في حياته .
الإستنظار صعب
أي أن الإنتظار صعب خاصة إذا طال غياب من ننتظر قدومه ، فاننا نقلق من أجله ونخشى عليه ، ولا نطمئن إلا بعد أن يعود إلينا سالماً .
استنى لما يجيك الترياق من العراق
عندما نعرض على أحدهم شيئاً ما فيرفضه ويطلب أفضل منه ، مع علمه بعدم وجود هذا الشيء الذي يطلبه ، فيقال حينها له هذا المثل بشيء من السخرية .
الاسعار والاعمار بيد الله
أي أن الأسعار في تقلباتها من زيادة أو نقصان ، والأعمار من طول أو قصر كلها بيد الله سبحانه وتعالى .
اسمع من أذن واطلق من الثانية
أي إسمع ما يقال وإن لم تقتنع به فلا تنفذ منه شيئاً ، وكأنك لم تسمع أي شيء منه ، أو كأنك سمعته من أذن وخرج من الأذن الثانية .
الأسى ما بينتسى
أي أنه من الصعب نسيان الإساءة ، خاصة إذا تكرر حدوثها ، فإننا عندما نتذكرها نشعر بالألم والمرارة .
إشبع طيرك لا يدوِّر غيرك
أي إعتني بأهل بيتك وقم بواجبهم كما يجب ، ولا تكبت حريتهم ، ولا تهضم حقوقهم ، فإنهم بذلك يظلوا على حبك وولائك .
اشتغل بقرش وحاسب البطّال
أي إعمل ولو بأجر قليل ، أو بمبلغ زهيد من المال ، ولا تركن إلى الكسل والخمول ، وسترى بعد فترة من الزمن والعمل المتواصل ، انك قد جمعت ووفّرت مبلغاً من المال ، ما كنت لتحصل عليه لو بقيت على كسلك وخمولك .
أصابعك في ايدك ما هي زي بعضها
أو أصابعك في ايدك ما هي واحد ، أي قد يختلف الناس عن بعض ، فاذا كان أحدهم شريراً أو سيء المعاملة فهذا لا يعني أن كل الناس مثله ، فالناس تختلف في الطيبة والمعاملة كما تختلف أصابع اليد الواحدة في طولها وإن كانت في يد واحدة .
أصحاب العقول في راحة
أي أن أصحاب العقول الرزينة والأعصاب الهادئة هم في راحة من أمرهم ، لأنهم لا يورطون أنفسهم، ويحلون مشاكلهم بهدوء ، ويتجنبون دائماً الوقوع في المشاكل أو التدخل في شؤون الغير .
اصرف ما في الجيب ياتيك ما في الغيب
أي لا تبخل على عيالك واصرف عليهم وانفق عليهم مما أعطاك الله ، فإن الله سبحانه وتعالى كفيل برزقك ورزقهم لأنه لا ينسى من فضله أحداً .
أصل الفتى فعله
أي أن الأصل لا يقاس بالأحساب والأنساب ، بقدر ما يقاس بالأعمال والأفعال ، وربّ شخص من عائلة بسيطة يعمل ما يعجز عنه ابناء الذوات والعائلات الكبيرة .
اطعم السن بتستحي العين
أي أن من يكون كريماً مع الناس والمسؤولين ، ويطعمهم ويستضيفهم ويقدم لهم الاحترام ، فإنهم مستقبلاً يخجلون منه ولا يرفضون له طلباً .
اطعم اللي عليه المتكّل ، والصغير إن عاش أكل
يقال في حالات المزاح عادةً ، ويعني أن تطعم أو تعطي الرجل الكبير المجرب ، أما الصغير فالأيام أمامه وسينال نصيبه مستقبلاً .
اطعم مذَوَّق ولا تطعم مشتهي
يقال أيضاً في حالات المزاح ، وذلك عندما يتحدثون في موضوع الزواج ، فيتدخل أحد الحضور الذي يكون متزوجاً عادةً ، ويقول زوجوني أنا ، فأنا أعرف قيمة الزواج وأهميته ، ويذكر المثل ، وربما ورد هذا المثل للحثّ على الزواج في بعض الأحيان .

_________________
ولا بد لليل ان ينجلي ولا بد للقيد ان ينكسر


عدل سابقا من قبل د.صبحي بشيتي في الخميس يونيو 18, 2009 6:49 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.صبحي بشيتي
Admin
Admin


عدد الرسائل : 523
العمر : 57
اسم العائله : البشيتي
اسم الاب : شعيب
السٌّمعَة : 0
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 12/12/2008

بطاقة الشخصية
الصفحه الشخصيه " النشاط ":
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: رد: امثال شعبيه   الخميس يونيو 18, 2009 6:27 am

الله لما بيقرد النملة بيخلق لها جنحان
أي أن بعض الأشخاص يتسرعون في بعض الأحوال ويقومون بتصرفات متهورة وغير مسؤولة تجلب لهم الأذى والضرر ، ويكونون بذلك كالنملة في أيام المطر حينما تخلق لها أجنحة وتطير محلقة في الفضاء ، فتلتقطها العصافير في الجو وتلتهمها ، ولو ظلت على الأرض لسلمت ونجت ولم يحدث معها ذلك .جنحان تعني أجنحة .
الله ما سمع من ساكت
أي أنه يجب على الإنسان أن يصرح بما يريد ، ويوضح قصده ونيته ، ولا يترك ذلك في نفسه ويلوم الآخرين ، الذين لا يعرفون ما يريده لأنه لم يقل لهم ذلك جهاراً ، وسيلاقي أذاناً صاغية حينما يرفع صوته ويطلب ما يريده .
اللي أوله شرط آخره رضا
أو اللي أوله شرط آخره نور ، يقال عند الاتفاق على عمل ما ، أي إذا أردت أن أقوم لك بعمل معين فانا اشترط عليك كذا مقابل ذلك وليكن معلوماً لديك سلفاً فالذي أوله شرط اخره رضى
اللي ايده في الميه مش زي اللي ايده في النار
أي أن الذي يقع في المصائب أو المشاكل ، يحس ويعاني من حرارة وقوعها ، وليس كمن يسمع بها أو يشاهدها من بعيد ، مثلهم في ذلك مثل شخصين وقعت يد أحدهما في النار ، ووقعت يد الآخر في الماء وشتان ما بين الأمرين .
اللي بتخبره ما هو بعيد
أي أن المكان الذي تعرف مكانه يمكنك الوصول إليه بسرعة ، ما دمت تعرف مكان وجوده والطريق المؤدية إليه.
اللي بتركبه وراك بيحط ايده في جيبتك
أي أن الذي تحترمه وتقضي له بعض مصالحه وتنفذ له طلباته ، سرعان ما ينكر معروفك معه وينسى إحسانك إليه ، وإذا سنحت له فرصة للإنقضاض عليك أو النيل منك ، فإنه لا يتوانى عن ذلك ، متناسياً بذلك كل ما قدمته إليه من معروف وإحسان .
اللي بتسويه اليوم بتتريح منه بُكره
ما تعمله اليوم ترتاح من عمله في الغد ، وهو للحثّ على العمل وعدم التواني والكسل ، وهو يشبه المثل الذي يقول :" لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد " .
اللي بتسويه الرعنا بياكله جوزها
أي أن ما تعمله الزوجة الرعناء من طعام غير جيد لجهلها في طهو الطعام وإعداده ، فان زوجها عادة يأكل منه لأنه لا يجد غيره ، أو لأنه قد تعوّد على هذا النوع الطعام .
اللي بتقدّمه السبت بتلقاه قدامك يوم الأحد
ما تقدّم من معروف أو إحسان أو أي عمل صالح ، فانك تجد ثماره في المستقبل ، وما تقدم للناس من خير فإنهم يرجعون إليك مثله ، وما تقدم في دنياك من عمل صالح فانه ينفعك في آخرتك .
اللي بتقرصه الحيّة بيخاف من جرة الحبل الأبرق
أي أن الذي يحدث معه مكروه يخاف من تكراره ، كالذي تلدغه الأفعى فهو يصبح يخشى من الحبل الأبرق لو شاهده بجانبه لأنه يشبه الأفعى في شكله ، وهذا يشبه الحديث النبوي الشريف الذي يقول :" لا يُلدغ مؤمن من جحر مرتين .
اللي بتقطع راسه ما بيجيك فازع
أي أن كل أمر تنهيه وتفرغ منه بشكل نهائي ، ولا تبقي شيئاً ناقصاً منه ، فانك تريح نفسك من العودة إليه مرةً أخرى ، وكذلك كل دين عليك فانك بعد تسديده لا تطالب به مرةً أخرى .
اللي بتمَسّكه السيف ما بيضرب
أي أن الذي تدفعه دفعاً لعمل أمر ما ، رغم كراهته لهذا الشيء وعدم إستعداده للقيام به ، فانه لا يعمله بالشكل الصحيح ، لأنه غير مقتنع به وغير مستعد نفسياً للقيام به ، كمن نضع السيف في يد وندفعه الى المعركة ونقول له أضرب ، فلا يستطيع ذلك ،لأنه مدفوع الى هذا الأمر رغماً عنه ولم يقدم عليه من خلال قناعته الذاتية أو من خلال رغبته الشخصية الخالصة .
اللي بتوزنه قنطار بيطلع نص وقية
أي أن من تظنه رجلاً طيباً وشهماً فانه يخيّب أملك لدى تجربته ، وتظهر حقيقته التي تختلف عن تصورك له ، فتعرفه ولا تتعامل معه ولم تعد تثق به .
اللي بنحِبّه ما بنسِبّه
أي أن من نحبّه من الناس فاننا نسهب في ذكر حسناته ، ونطنب في مدحه والثناء عليه ، حتى لو لم تكن هذه الصفات موجودة فيه ، أما من نكرهه فالويل له كم نكيل له من آيات الذم والقدح والهجاء . وهذه بعض صفات حبّ الناس وكرههم لأي شخص من الناس .
اللي بياكل حمير العرب لازم يزازي بالقرب
يروى أن الزير سالم عندما كان في عنفوان شبابه وفي فترة لهوه ، ذهب يستقي يوماً من البئر ويملأ قرب الماء خاصته ، فترك حماره يرعى بجانب البئر ونزل يملأ القِرَب ، وعندما خرج لم يجد حماره ووجد الأسد وقد افترسه لتوّه ، فغضب وتطاير الشرر من عينيه وأمسك بعصاه وأهوى بها على رأس الأسد فوقع الأسد على الأرض ، فألجمه الزير ووضع عليه برذعة الحمار وقِرَب الماء وركب عليه وساقه إلى الحي وصار يضربه على رأسه ويقول : " اللي بياكل حمير العرب لازم يزازي بالقرب "
والمقصود بالمثل ان الذي يأخذ أشياء الآخرين عليه أن يتحمل النتائج .
اللي بياكل العصي مش زي اللي بيعدها
أي أن الذي يقع في المصائب أو المشاكل ، يحس ويعاني من حرارة وقوعها ، وليس كمن يسمع بها أو يشاهدها من بعيد ، وهو شبيه بالمثل الذي يقول ما أسهل الحرب على النظّارة .
اللي بياكل على ضرسه بينفع نفسه
أي أن من يقوم بعمل أشياءه بنفسه دون مساعدة الغير ، يكون في غنى عن تحمّل جميلهم ومعروفهم ، كمن يأكل طعامه بنفسه فهو ينفع نفسه ويجد متعة في ذلك .
اللي بيباطحك ما بيستحي من رَمْيَك
أي أن من ينافسك أو يعاديك فهو لا يتوانى عن الإيقاع بك وإسقاطك ، ولا تستغرب ذلك منه لأن هذا هو الهدف الذي يسعى إليه ، وعليك أن تأخذ الحيطة والحذر منه ومن مكائده المتكررة .
اللي ببيع الجمل ما بيتأسف على الرسن
أي أن من يبيع الشيء الغالي يجب عليه ألا يتأسف على الشيء الزهيد الذي بقي من توابعه ، كمن يبيع جملاً ويتأسف على بيع رسنه .
اللي بيتجمّر في حيطة الناس بيتجمّروا في حيطته
أي أن من يكيد للناس ، ويحاول المس بهم وبأعراضهم ، يكون عرضة لكيدهم ولمسهم بعرضه وشرفه .
اللي بيتجوّز ببلاش بيطلّق ببلاش
يتجوّز تعني يتزوّج ، ومعنى المثل : إن الذي لايتعب في الحصول على الشيء ، بل يحصل عليه بسهولة ، ولا يتعب في دفع ثمنه ، فهو عادةً لا يشعر بقيمته ولا يحرص عليه بل يفرط فيه بسهولة ، لأنه في نظره كـ " مال جابته الرياح وأخذته الزوابع " ، وكذلك الرجل الذي يتزوج بمهر قليل ، أو بعض الشباب الذين يتزوجون بطريقة البَدَل فهم لا يشعرون بقيمة الزوجة لسهولة الحصول عليها ، ونتيجة لذلك تحدث المشاكل العائلية ، ولأجل ذلك كله يحرص الأهل على كتابة مهر مؤجل عال نسبياً في وثيقة عقد الزواج حتى يرتدع بعض الأزواج الطائشين إذا فكّروا بطرد زوجاتهم أو طلاقهن .
اللي بيتّكل على زاد غيره بيطول جوعه
أي أن من يتّكل على ما عند غيره من الأغراض أو الأشياء ، يكون عرضة لرفضهم طلباته وردّه خائباً من حيث أتى .
اللي بيتوضّا بدري بيصلّي حاضر
أي أن من يُعِدّ نفسه ويهيء أموره إستعداداً للقيام بعمل ما ، فإنه يقوم به في الوقت اللازم ، ولا يتأخر في عمله .
اللي بيحتاج الكلب بيقول له يا عمّ
أي أن من يحتاج الحقير يداريه بالكلام اللين حتى ينال بغيته منه .
اللي بيحترم بيحترم نفسه
أي أن من يحترم الآخرين ويقدرهم ، فانهم يحترمونه ، ويكون بذلك قد إحترم نفسه بإحترامه لهم .
اللي بيحضر السوق بيتسوّق
أي أن من يحضر الشجار والمخاصمات لا بد أن يناله بعض السوء والأذى من جراء ذلك .
اللي بيحفر حفره لأخوه بيطيح فيها
أي أن الذي يخطّط ويعمل الدسائس لكيد الآخرين ، يقع في النهاية في سوء أعماله ، نتيجة لسوء نيته ، ومحاولته الإيقاع بالآخرين الذين يحاول النيل منهم لشدة غيرته وحسده

_________________
ولا بد لليل ان ينجلي ولا بد للقيد ان ينكسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.صبحي بشيتي
Admin
Admin


عدد الرسائل : 523
العمر : 57
اسم العائله : البشيتي
اسم الاب : شعيب
السٌّمعَة : 0
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 12/12/2008

بطاقة الشخصية
الصفحه الشخصيه " النشاط ":
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: رد: امثال شعبيه   الخميس يونيو 18, 2009 6:31 am

اللي بيعيز القِرْد بيقول له يا حَبّاب
أي أن من يحتاج الحقير يداريه بالكلام اللين حتى ينال بغيته منه . حَبَّاب تعني يا سيدي ، وكان يقولها العبيد لأسيادهم .
اللي بيفكّر فيك بعين فكّر فيه بعشرة
أي أن من ينظر إليك بإحترام ، ويُقدّرك ويحترم شعورك ولا يتأخر عنك عند الحاجة إليه ، فعليك أن تقابله بمثل صنيعه ، وأن تعامله بما هو أهل له أو حتى بأكثر من ذلك .
اللي بيفكر لفوق بتنكسر رقبته
أن أن من يطمع ويفكر في الغنى السريع ، أو من يراقب الناس ممن هم ليسوا من طبقته ، فانه يرهق نفسه ، ولا يصل إلى بعض ما وصلوا إليه ، لأن الغنى والجاه من الله سبحانه وتعالى وعليه أن يقنع بقسمته ونصيبه .
اللي بيفلس بيدور على دفاتره العتيقة
أي أن من يفلس أو يفقد ماله ونقوده ، فانه يبدأ بالبحث عن مكان ليجلب منه بعض المال ، فإذا وجد أن له حساباً أو ديناً عند بعض الناس يبدأ بالمطالبة به ، حتى لو كان مبلغاً زهيداً لا يستحق المطالبة به ، ولكنه لضيق الوضع والحالة المادية التي يعاني منها يلجأ عادةً لمثل هذه الأمور .
اللي بيكرهك بيكثِّر عيوبك
أي أن من يبغضك ويكرهك فإنه يُكثر من ذكر عيوبك أمام الناس ، ويلصق بك التهم والأباطيل المختلفة بدافع بغضه لك وحقده عليك .
اللي بيلاحقها بيفارقها
أي أن الذي يحاسب على كل صغيرة وكبيرة لا يمكنه الإستمرار في علاقاته مع الآخرين ، لأنه لا يمكن محاسبة الناس وعَدّ أنفاسهم عليهم ، حتى لو كانوا أفراد عائلتك الخاصة .
اللي بيلاعب القط بيصبر على تخاميشه
أي أن من يتعرّض لبعضهم بمزاح أو بسوء فعليه أن يتحمّل النتائج ، لأنه هو الذي بدأ بالتعرض لهم أو بالتحرّش بهم في بعض الحالات .
اللي بيمشي على رجليه لا تحلف عليه
أي لا تحلف وتقسم يميناً لتبريء ساحة أحدهم من تهمة ما أو من قيامه بعمل معيّن ، حتى لو كان إبنك أو أقرب الناس إليك ، دون أن تتأكد من ذلك بشكل رسمي وأكيد ، حتى لا تعرّض نفسك لغضب الله وسخطه عليك ، فقد يكون قام بهذا العمل في غيابك أو على حين غفلة منك ، ولم يخبرك بذلك لأنه كان يعرف معارضتك ورفضك له جملة وتفصيلاً .
اللي بيموت بيطولن رجلاه
أي أنه كان في حياته حقيراً مذموماً ، لا يأبه أحد لوجوده ، ولكن بعد أن يموت نبدأ في تعداد مناقبه وذكر صفاته الحميدة التي لم تكن موجودة فيه أصلاً .
اللي بينخَطّ لازم ينحَطّ
أي أن كل ما يتم الإتفاق عليه يجب تنفيذه ، ودفع ما أتفق عليه بكامله ، دون تسويف أو مماطلة .
اللي بينكر أصله ما له أصل
أي أنه لا ينكر أصله إلا الجبان ، أو من لا أصل له ، فذو الأصل الطيب يفتخر عادةً بأصله ، يقال ذلك لمن ينكر أصله ويدّعي أنه من عائلة أخرى .
اللي بيوفّرها بتجي في راسه
أي أن من يترك أحدهم بعد أن يتعرض له بسوء إكتفاءً للشر ، أو إشفاقاً عليه ، ، فإن الأول لا يكفّ عن إيذائه وقد يتمادى في ذلك ، مما يضطره لردعه بكل قوة وإيقافه عند حدّه .
اللي حَمَّلها بيسَيِّرها
يقال عندما ينوي أحدهم القيام بعمل ما ثم يتردّد هل يعمله أم لا ، فيشجّعه بعضهم بقوله هذا المثل أي إبدأ وتوكّل على الله وسترى أن هذا العمل سيكون أسهل مما تظن وتتصوّر .
اللي سبق أكل الطبق
أو اللي سبق أكل النَّبَق ، أي أن من يسبق في العمل أو في الحضور فانه يحصل على القسم الأجود والأفضل ، كمن يسبق إلى شجرة النبق فيقطف ثمرها أو يأكله قبل وصول الغير إليها .
اللي عقله في راسه بيعرف خلاصه
أي أن كل شخص يعرف ما يريد من أشياء أو أمور ، وعليه أن يدبّر أموره بنفسه ولا يتّكل على الغير في ذلك .
اللي على راسه ريشه بيحسِّس عليها
أي أن من يعمل عملاً سيئاً كالسرقة وغيرها ، فإنه يخشى أن تكون بعض بقاياها عالقة به ، فتدلّ عليه الناس ليكتشفوا أمره ، فيبقى خائفاً متوجساً يتلفت يمنة ويسرة ، خشية أن يكشفه أحد ويفضح أمره .
اللي عنده مجنون بيربطه
أي أن الذي لديه شخص غير مسؤول عن أفعاله وتصرفاته فهو أولى به ، وعليه الإهتمام به وعدم تركه ليؤذي الناس ويسيء إليهم .
اللي في بطنه عظام ما بينام
أي أن الذي يعمل عملاً سيئاً ، كالقيام بجريمة ما ، أو الإعتداء على بعض الأشخاص ، أو يكون مديناً للناس في بعض الحالات ، فهو يظل يعيش في قلق دائم ، وتوجس مستمر خشية قدومهم في كل لحظة .
اللي في بلاد الخير ما بيصدِّق اللي في بلاد الويل
أي أن الذي يكون في بلاد مليئة بالربيع والعشب والزروع المختلفة والأمطار الغزيرة ، يكاد لا يُصَدِّق نفسه عندما يصل إلى منطقة صحراوية قاحلة لا زرع فيها ولا نبات .
اللي في القِدْر بتجيبه المسواطة
المِسْوَاطة تعني المغرفة التي يغرف بها الطعام ، أي أن هذا هو كل ما هو موجود لدينا ، ونحن نجود أو نعطي منه ، وليس لدينا غيره .
اللي قبّع قبع واللي ربّع ربّع
يُقال لمن يأتي ليطلب شيئاً بعد فوات أوانه ، وكان قد عُرض عليه في السابق ورفضه ولم يرض به . أي أن صاحب النصيب قد أخذ ذلك الشيء ومضى به .
اللي كسر القِرد بيجَبّره
أي أننا بعد هذه الأحداث التي يصعب السكوت عليها ، فاننا سنقوم بالرد عليها ولم تعد تهمنا النتائج ، وليحصل ما يحصل بعد ذلك من أمور .
اللي له عمر ما بتهينه شِدّة
أي أنه ما دامت للإنسان بقية من العمر فانه يخرج سالماً معافى من الحوادث التي تُلمّ به ، ويخرج من كل مكروه دون أن يصيبه ضررٌ أو أذى .
اللي ما بياكل بايده ما بيشبع
أي أن الذي يتّكل على غيره من الناس في عمل الأشياء التي تخصّه ، أو في قضاء بعض المصالح التي يريدها ، فانهم يبطئون في عملها ولا يقومون بها بالشكل الذي يرضيه ، فيما لو عملها هو بنفسه .
اللي ما بيخاف من الله خاف منه وخاف عليه
أي أن الذي لا يخشى الله في أعماله وتصرفاته ، يُخشى جانبه فيما لو وقع أحد الأشخاص بين يديه لأن قلبه لا يعرف الرأفة والرحمة ، ويُخشى عليه أن ينزل به غضب الله وسخطه في أي لحظة ، نتيجة لأعماله السيئة وإيذائه للآخرين .
اللي ما بيسمع منك أتركه عنك
أي أن الذي لا يسمع نصحك ولا يكترث لتوجيهاتك وارشادك له ، فدعك منه واتركه لحال سبيله حتى يتعلم من أخطائه .
اللي ما بيطلع لأبوه بندوق
بندوق تعني لقيط ، إبن حرام ، أي أن الولد الذي لا يحمل بعض صفات أبيه إن كان في الشكل والهيئة أو في التصرفات والأخلاق فقد يكون بندوق ( أي إبن حرام ) ، وذلك لأن الرجل إذا رأى بعض صفاته تتجلى في إبنه فإنه يشعر بالغبطة والرضى .
اللي ما بيعرف الصقر بيشويه
أي أن من لا يعرف الرجل الشهم الكريم فقد يخطيء في حقه ، ولا يقدّم له ما يستحق من واجبات الإحترام والتقدير ، أما بعد أن يعرفه على حقيقته ، ويظهر له كرمه وطيب محتده ، فانه لا يتوانى عن الإعتذار له وتقديم كل واجب واحترام له .
اللي ما بيقدر ينط عالكاف بينط عالبرذعة
أو اللي ما بيقدر على ينط على الحمار بينط على البرذعة ، أي أن من لا يستطيع التغلب على القوي فإنه يلجأ للتحرش بالضعيف الذي لا حول له ولا قوة .
اللي ما بيقِلّ عقله ما بيفرح
أي أن الإنسان يحتاج أحياناً لشيء من الراحة النفسية بعدما تكلّ نفسه من إرهاق العمل وتعبه ، فيقوم باللهو أو بعمل شيء يخفف عنه وصبه ، ويزيح عنه بعض همومه ، أو يقوم بشراء شيء لا يناسب جيله أو مقامه ، فإذا سأله أحدٌ عن ذلك يقول : اللي ما بيقِلّ عقله ما بيفرح .
اللي ما فيه خير لأهله ما فيه خير للبراني
أي أن الذي ليس فيه خير لأهل بيته ، فلا يكون فيه خير للناس الآخرين .
اللي ما له أول ما له تالي
أي أن الذي لم يكن فيه نفع أو خير منذ البداية ، فكيف ننتظر منه شيئاً من ذلك بعد أن عرفنا حقيقته وما تنطوي عليه نفسه تجاهنا من بغض وكراهية .
اللي ما له بخت لا يتعب ولا يشقى
أي أن الذي لا حظ له فانه يتعثر في كل عمل يقوم به ، ويفشل في أكثر الأعمال التي يقوم بها ، وكل ذلك بسبب تعاسة حظه وسوء طالعه .
اللي ما له كبير بيطيح في البير
أي أن الذي ليس له أب يرعاه ويسانده ويرشده إلى الطريق الصواب ويهديه إلى سواء السبيل فانه يضل ويتوه ، ولا يجد من ينصره أو يعينه .
اللي ما هو في ايدك بيكيدك
أي أن ما لا يكون في حوزتك وفي متناول يدك من أشياء كالمال أو غيره ، فانه يصعب الحصول إليه عند احتياجه ، لأنه لم يكن في حوزتنا منذ البداية .
اللي مش على البال عنايته صعبة
أي أن الشيء الذي لا يخصّ البعض فان أمره لا يعنيهم ، ولا يهتمّون به ، ولا يحافظون عليه ، ويتركونه دون عناية أو إهتمام ، أما إذا كان من الأشياء التي تخصّهم فهم يسهرون على رعايته وحفظه .
اللي مطاوعها زلمتها بتدير القمر باصبعها
من الأمثال الخاصة بالنساء ويعني أن المرأة التي يطيعها زوجها ويميل إليها ، ويقف في صفّها وترجح كفته معها ، فانها تشعر بأنها تستطيع عمل المعجزات ، أو تستطيع التغلّب على ضرتها وقهرها في بعض الحالات .
اللي معه قرش بيسوى قرش ، واللي ما معه ما بيسوى شي
أي أن من يملك المال فان الناس يجلّونه ويحترمونه حتى لو كان خسيساً حقيراً ، أما الفقير الذي لا يملك شيئاً فهو محتقر في نظرهم حتى لو كان شهماً كريماً . ولهم مثل آخر بهذا المعنى يقول : قَدر ما معك بتسْوَى .
اللي مكتوب عالجبين لازم تشوفه العين
أي أن ما قُدِّر للإنسان من خير أو شرّ فهو ملاقيه في حياته ورحلة عمره ، لأنه قُدِّر له منذ خلقه وميلاده . ولا خيار له في ردّ قضاء الله وقدره .
اللي من بلاش كَثِّر منه
أي ماكان بلا ثمن فلا ضرر من الإكثار منه ، ما دام يعود عليك بالفائدة والمنفعة .
اللي من الصعايدة فايدة
أي أن ما نأخذه منهم مهما كانت قيمته قليلة ، فهو يعتبر كسباً وفائدة ، لأنهم لا يعطون عن طيبة خاطر ، ويصعب الحصول منهم على أي شيء .
اللي منهم أحسن منهم
نفس معنى المثل السابق .

_________________
ولا بد لليل ان ينجلي ولا بد للقيد ان ينكسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.صبحي بشيتي
Admin
Admin


عدد الرسائل : 523
العمر : 57
اسم العائله : البشيتي
اسم الاب : شعيب
السٌّمعَة : 0
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 12/12/2008

بطاقة الشخصية
الصفحه الشخصيه " النشاط ":
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: رد: امثال شعبيه   الخميس يونيو 18, 2009 6:31 am

◊الأمانة بتسَوِّد الغراب
أي أن حمل الأمانة من الأمور الصعبة العظيمة ، ويجب على من يحملها أن يحافظ عليها حتى يسلّمها إلى أصحابها وبذلك يكون قد حفظ لنفسه بياض الوجه كما يقولون .
◊إن اقبلت باض الحمام على الوتد
أي أنه إذا أقبل حظ الإنسان فإن الأشياء تأتيه منساقة ، وتسهل أموره أينما سار ، وتأتيه الأعمال والأرزاق حيثما توجّه ، وكأنها هي التي تبحث عنه وعن مكان وجوده ، وهذا من فضل الله سبحانه وتعالى على عباده .
◊إن اقبلت جابها خيط السبيب ، وإن ادبرتقطعت جنازير الحديد
أي أنه إذا أقبل حظ الإنسان فإن الأشياء تأتيه منساقة كما قلنا في المثل السابق ، أما إذا أدبر حظه ، فلا يبقى شيئ عنده إلا يذهب ويزول ، مهما تشبث وتمسك به . السبيب هو شعر مَعْرَفَة الفرس وشعر أسفل ذيلها ، ومنه تصنع أوتار الربابة ، ويقصد به هنا الخيط الدقيق الرقيق .
◊إن طَوّل مرسالك أرجَى خيره
أي إذا بعثت رسولاً لقضاء مصلحة معينة ، وأبطأ عليك بعض الشيء ، فلا تتذمر وتتشاءم ، فقد يكون في تأخيره قضاءً لمصلحتك ، ولو رفضوا طلبه لجاءك مسرعاً ولم يطل غيابه .
◊إن غاب القط العب يا فار
عندما يغيب المسؤول أو صاحب البيت ، فإن بعضهم يقوم بيتصرف غير عادي ، ويعمل ما يُمنع من القيام به في غياب المسؤول ، كأن يأخذ شيئاً مُنع من أخذه ، أو كأن يقوم بعمل ليس في مجال إختصاصه .فعندها يُضرب هذا المثل .
◊إن غابت الخيل ما غاب وان غاب وصّى طنيبه
أي أنه يبقى دائماً في البيت ولا يغيب عنه ، ولا يخرج مع الرجال لكسب أو لضيافة أو لغزوة ، مما يجعل إمرأته تملّ منه وتكرهه وتضيق به ، وتقول هذا المثل ، وتعني بذلك أنه يضيق عليها الحصار بكثرة شكه وظنونه ، وهو حتى لو غاب فانه يوصي جاره بالانتباه الى بيته ، ومراقبته في غيابه . الطنيب هو الجار .
◊إن غرق مركبك الحقه رجلك
راجع إذا غرقت سفينتك ألحقها رجلك .
◊إن قَلَّتْ الأمانات خَلِّي مخزنك عِبَّك
أي إذا لم تعد تثق بأحد من الناس ، ولا تأمن جانب أحد منهم بعد فقدك الثقة بهم ، فدع أمورك لنفسك ، واحفظ أغراضك في بيتك ، فهو أكثر أماناً منهم ، وبذلك تريح نفسك من الخوف والقلق .
◊إن كبر ولدك خاويه
أي إذا كبر أبنك فعامله معاملة حسنة كما لو كان أخاً لك ، لأنه أصبح رجلاً وله آراؤه وأفكاره الخاصة ،وله أيضاً رؤيته الخاصة ومشاريعه المختلفة ، وبذلك تكسب ثقته ومحبته .
◊إن كثروا سواقينها بتغرق
أي أن كثرة المشتركين في الأمر الواحد يفسد عليهم أمورهم ، لتعدد الآراء وتشعبها ، وعدم إتفاقهم على الإلتقاء في نقطة معينة ، وذلك لرغبة كل واحد منهم في تنفيذ رأيه وفرض سيطرته ، فتتباين الآراءويفسد الموضوع .
◊إن هَبَّطتها في اللحية وان رَفَعْتها في الشارب
أي أن هذا الأمر لشدة حساسيته فهو يصيب على جميع الجهات ، ولذلك يجب إنهاؤه بسرعة وتغطية تفاصيله وعدم نشرها وذيوعها .
◊أنجس من ذيل الكلب
أي أنه شديد اللؤم والدهاء ، عظيم المكر والخبث، لا يتوانى عن عمل الشر وزرع بذور الفتنة والشقاق ، ونشرالخطيئة والفساد .
◊الأنفس خوات
أي أن النفوس تتشابه في حبها للأشياء وإشتهائها لها ، وعلينا إذا دعونا أحد الأطفال للطعام أن لا نترك آخر ينتظر دون دعوة ، فلا فرق بين نفس هذا وذاك .
◊اهتزي يا أرض ما عليك غيري
أي أنه على درجة عظيمة من الكبرياء والغطرسة ، وهو يتباهى بنفسه ، ويزهو بخيلائه مما يجعل البعض ينظرون إليه نظرة إزدراء وإشفاق .
◊أهل السماح ملاح
يقال عندما يسامح أحدهم الآخر على فعلته ، متناسياً زلته ، وما اقترفه في حقه من الخطأ ، لكبر نفسه ، وطيبة قلبه .
◊أول الرقص حَجَلاَن
حَجَلَ أي رقص على رجل واحدة ، والحجلان الرقص على رجل واحدة . أي أن الظواهر الأولية تدل على ما سيتبعها ، كما يبدأ من يتعلم الرقص بالحجل على رجل واحدة ، وكذلك الجنون يبدأ بشيء من الطيش ثم يتطور ويستفحل أمره ، ويبدو جلياً فيما بعد .
◊أولاد الحرام ما خلوالاولاد الحلال شي
أي أن ذوي الأعمال السيئة ، والتصرفات الغير رشيدة ، لم يتركوا شيئاً لصالحي الأعمال الصادقين في أقوالهم ومعاملاتهم بسبب كثرة شرور الأوائل ، حتى أصبح الناس كل يشك في صدق الآخر .
◊الأيام أطول من أهلهن
أي أننا لن ننسى ذلك وسنعمله في وقت لاحق ، وسنحصل على حقّنا مهما طالت الأيام ، ولن يكون التأخير سبباً في نسيان حقوقنا ، أو في تحصيل ما نصبو إليه من أشياء .
◊الايد الفاضيه نجسة
وهو يشبه المثل الذي يقول مقدارك من دارك ، ويعني أن من يكون سخياً ، أو من يأخذ معه هدايا وأغراض أخرى لمن يقوم بزيارتهم فانهم عادة يحترمونه ويخجلون منه ويلبون طلباته في بعض الأحيان .
◊الايد اللي ما بتقدر تعضها بوسها
أي قُم بجاملة القوي الذي لا تستطيع التغلب عليه حتى لو كان ذلك رياءً ، ما دمت عاجزاً عنه، حتى تحصل على غرضك وتنال بغيتك منه .
◊ايدك منك وبتدَّرِق فيها
أي أنك تعرف ظروفك المادية وتعمل وفقاً لها ، ووفقاً لما هو موجود معك من المال ، فلا تبذّر ولا تسرف في الإنفاق ما دامت حالتك المادية لا تسمح بذلك .
◊ايد وفَرّغت في أختها
أي اني أعطيك ذلك الشيء عن طيبة خاطر ، وبنيّة صافية وضمير نقيّ ، ولا فرق في ذلك بيني وبينك ، كما لا يحدث فرق عندما تفرغ ما بداخل يدك الواحدة إلى يدك الأخرى .
◊ايش اللي خيّرك عني وانت ابن عمي
ما الذي يجعلك أفضل مني ، وأنت إبن عمي لا تمتاز عني بشيء ، ولا فرق بيننا لا في الأصل ولا في الحسب والنسب ، وإن كنت تتعاظم وتغتر بنفسك لأنك أكثر مني مالاً فهذا لا يكفي ليجعلك أفضل مني ، وإنما شعورك هذا ناتج عن غرورك وكبريائك الزائفة .
◊ايش اللي محرق رزَّك
ما الذي يعنيك من هذا الأمر ؟ يقال لمن يتدخل في شؤون الغير ، ويحشر أنفه فيما لا يعنيه .
◊أيش بيريحك من الأقرع ، قال طلاق أمّه
أي أن ما يريحك من هذا الشخص هو قطع دابره بإعطائه حاجته التي يطالب بها ، وعدم التعامل معه مرةً أخرى ، وبذلك ترتاح منه بشكل نهائي .
◊ايش بيلزَّك على المُرّ قال الأَمَرّ منه
أي أن ما يدفع المرءإلى مذاق الشيء المر ، هو الشيء الأمرّ والأصعب منه ، وما يوقعه في الشدائد إلا ما هو أشد من الشدائد نفسها .
◊ايش عَرَّفَكإنها كذبة قال عرضها وطولها
أي كيف عرفت انها كذبة قال: لطولها ولشدة المبالغة فيها ، مما يحمل على الشك ، ويؤدي إلى عدم التصديق .


يتبع

_________________
ولا بد لليل ان ينجلي ولا بد للقيد ان ينكسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.صبحي بشيتي
Admin
Admin


عدد الرسائل : 523
العمر : 57
اسم العائله : البشيتي
اسم الاب : شعيب
السٌّمعَة : 0
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 12/12/2008

بطاقة الشخصية
الصفحه الشخصيه " النشاط ":
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: رد: امثال شعبيه   الخميس يونيو 18, 2009 6:32 am

باب بيجيك منه الريح سِدّه واستريح



أي أن المكان الذي يجلب لك المشاكل أو المضايقات يمكنك إغلاقه ، أو الإبتعاد عنه وبذلك تستريح منه ، كما تستريح من الريح والبرد عندما تغلق باب بيتك .



باب النجار مخَلْوَع



أي أن صاحب المهنة ، يهمل أغراض بيته ويتركها دون تصليح ، لإنشغاله طيلة يومه في العمل ، وهو عند عودته إلى بيته يبحث عن الراحة والهدوء ، وينسى أغراضه ويهملها ، كما يكون بيت النجار مخلوع الأبواب ومهنته هي النجارة وصناعة الأبواب للآخرين .



بتعرفه قال نعم ، قال جاورته قال لا قال لا بكولا بعِرْفَك



يقال لمن يعرف شخصاً ما معرفة سطحية ، ويدعي أنه يعرفه معرفة جيده ، فيسأله أحدهم هل جاورته فيجيب لا فيقول له لا بك ولا بهذه المعرفة أي أنها سطحية لأنك لم تجاوره ولم تطلّع عن قرب على طباعه وأخلاقه ، ولا على أفعاله وتصرفاته ، فكيف تعرفه معرفة جيدة والحالة هذه .



بتَغبى فيه الزلّة



أي أنه طيب القلب متسامح ، يصفح بسرعة ولا يحمل حقداً على أحد ، ولو زَلّ لسان أحد الأشخاص معه فسرعان ما يصفح له زلته ، ويتغاضى عن إساءته وعما بدر منه من كلام .



بتموت الرقاصة ورجلها بتهتز



أي أن صاحبة العمل الرديء يصعب عليها ترك كارها وعادتها ، لتعوّدها على ذلك ، يقال لمن يصعب عليه ترك عادته حتى لو كانت قبيحة وغير محمودة .



بختك يا أبو بخيت



أي أن هذا حظك وبختك ، ولا تلومه وتعتب عليه ، لأنك تنال نصيبك ، ولا تنال نصيب غيرك .



البَدَل قِلَّة عَدَل .



أي قلة عَدْل ، فقد يتخاصم أحدهم مع إمرأته فيطردها أو يطلقها ، فيضطر الثاني الذي يعيش في وفاق مع إمرأته أن يقابله بمثل صنيعه ، وإن لم يفعل فإن الأول الذي طرد زوجته يستدعي أخته ويحجزها عنده حتى تنتهي المشكلة إما بعودة النساء إلى بيوتهن وإما بطلاقهن ، وقد تلاشت هذه العادة حتى كادت تنتهي .



البدوي اسْتَدّ بعد أربعين سنة وقال استعجلت



أي أن البدويّ لا يتسرع في الأخذ بثأره ، ولكنه لا ينساه أبداً ، حتى ولو إمتدت فترة هذا الثأر سنوات طويلة ، فانه يعود ويثأر لنفسه ، ويمحو عن نفسه العار ، وهذا في الحالات التي لا يتمّ فيها الصلح بين الطرفين ، أما إذا تم الصلح بينهما فلا يكون هناك مجال للثأر لإنتهاء سبب النزاع والمخاصمة .



البدوي بيعرى لما بيشوف ثوبه



يقال للمتسرع الذي يترك ما لديه من أشياء قديمة ، حتى لو كانت جيدة وصالحة ،ويسرع ليستخدم الأشياء الجديدة أو لإرتدائها إذا كانت ملابس ليرى نفسه في حلته الجديدة . وكان الناس قديماً لا يشترون ملابس جديدة إلا في المناسبات كالأعياد مثلاً ، ولا غرو أن يكون هناك نوع من التلهّف لإرتداء الحلة الجديدة لأن الحلة القديمة تكون قد بليت لكثرة الإستعمال . ويقال هذا المثل بصيغة أخرى هي : البدوي بيعرى لما بيشوف هدومه . الهدوم هي الثياب .



البدوي والفار لا تورّيه باب الدار



يقال للشخص الذي إذا طلب منك شيئاً ما وأعطيته له ، فانه لا يفتأ يطلبه مرات ومرات حتى تملّ منه لكثرة طلباته ، أو إذا زارك شخص ورحّبت به وأكرمته فانه يكثر من التردد عليك بشكل يثير الضجر والملل .



بدوي مقروح طَبّ في تين مسطوح



يقال عندما يكثر أحدهم من الأكل لنوع من الطعام ويلتهمه بنهم وشره ، وكأنه لم يذق الطعام منذ فترة طويلة . مقروح مصاب بقرحة المعدة لشدة الجوع .



بذاره في حِجْرِه



إذا إستعجل أحدهم وأخذ يُلحّ في طلب الزواج فإنهم يقولون عنه فلان بذاره في حجره ، أي أنه كالفلاح الذي يملأ حجره بالبذار من بذور القمح أو الشعير أو بعض الحبوب الأخرى ،ويحاول أن يبذرها قبل سقوط المطر الذي يوشك على الهطول .



البراطيل بيحِلَّن السراويل ، أو ( البراطيل بِتْحِلّ السراويل ) .



أي أن البراطيل والرشاوى تجعل الإنسان يفقد قيمته ، ويصبح تافهاً لا كرامة له ، حتى أنه يمكن أن يعطي أغلى ما يملك في مقابل بعض الرشاوى التي يلهث للحصول عليها .



بَرَكَة ساعة أحسن من شُغل يوم كامل



عندما نعمل بجد ونشاط ساعات قليلة فاننا ننجز عملاً كثيراً يفوق عمل يوم كامل نعمل فيه بتكاسل وارتخاء .



البَرَكَة في طولة الروح



أي أنَّ في التأني والصبر والتريّث وعدم الإستعجال بركة وخير ، فإن التريّث دائماً يؤدي إلى نيل المبتغى بسهولة ويسر ، بعكس العجلة والتسرع التي تُدخل صاحبها في توتر أعصاب وفي وضع نفسي سيء ،ولا تؤدي في النهاية إلى نتائج أفضل .



بَشِّر الزاني بالفقر



أي أن من يسير على دروب الرذيلة ، وعلى طرق الفساد ، ويتّبع الأهواء والغرائز الحسيّة ، فانها تقوده حتماً إلى السقوط في مهاوي الردى ، وتنزله إلى الحضيض الإجتماعي، وإلى نبذه وازدرائه في المجتمع ، مما يؤدي إلى فقره وإملاقه في نهاية الأمر .



بشوفك ما بتبرق ولا بترعد



يقال للشخص الذي تطول فترة عزوبيته ، فيسأله أحد أصدقائه بمثل هذا الكلام وهو يقصد انه لا يرى عنده تحركاً نحوالخطوبة أو الزواج .



بِطَانه رخو



أي أنه رديء المسؤولية في تربية أبنائه وبناته ، فهو لا يسأل بناته ولا يحاسبهن على تصرفاتهن ، أو على سلوكهن الطائش في بعض الأحيان ، بل يظل عديم الإكتراث لما يحدث حوله ، وكأنه لا يهمه من الأمر شيء . والبطان الرخو هو الحزام الذي يوضع على بطن الفرس ليشدّ السرج فلا يميل ، أما من يتركه رخواً وغير مشدود فهو يعرض نفسه للوقوع السريع حين ركوبه على فرسه .



بطنك ما بتجيب لك عدو



أي أن الولد لا يكون عدواً لوالديه ، وإن انحرف وأظهر لهما البغضاء في بعض الأحيان ، فإنه يعود ويحنّ قلبه لهما ويرجع إليهما .



البطن مقثاة



المقثاه هي المقثأة التي يُزرع فيها بعض صنوف الخضراوات ومعنى المثل : أنه كما تُخرج المقثأة العديد من أصناف الخضراوات ( وهي قطعة أرض واحدة ) فكذلك بطن المرأة ، يمكن أن يُنجب أولاداً لا يُشبه أحدهم الآخر بحيث يكون لكل واحد منهم صفاته الخاصة به ، والتي تكون عادةً مزيجاً من صفات الأب والأم وبعض الصفات المتوارثة من العائلتين.



بعد الأربعين يا ربّ تعين



أي بعد أن يصل المرء الى الأربعين من عمره فان أمراضه تزداد ، ويكثر تعبه وارهاقه ، ولم يعد يستطيع القيام بالأعمال التي كان يقوم بها في أيام شبابه ، وذلك بسبب تخطيه فترة الشباب .



البُعد جفا



أي أن طول البعد والفراق يسببان الجفاء والنسيان ، أو الجفوة بين القلوب لطول فترة البعد التي تؤدي إلى النسيان في نهاية الأمر .



بعد ما شاب وَدّوه عالكُتّاب



أي بعد الكبر والشيب يريدون منه أن يذهب الى التعليم ، بعد أن كبر ولم يعد يقوى على ذلك ، يضرب لمن يكلف بأمر فاتوقته وأوانه .



بعسلك يا نحلة ولا تقرصينا



أي أننا لا نطلب منك أي شيء ، سوى أن تكفّ عنا أذاك وشرك .



بعيد عن العين بعيد عن القلب



أو بعيد عن العين بعيد عن الذهن ، أي أن البعيد عن الأنظار بسبب غيابه الطويل يكون عرضة للنسيان ، وإختفاء صورته عن الذهن بسبب بعده وغيابه .



بقر الدير في زَرْع الدير



أي أن ما يضيع لهم من أشياء ، أو ما يقومون به من أعمال يبقى محصوراً في نطاق عائلتهم ولا يخرج منها .



البقرة الهدية مجبوب ذنبها



أي أن الشخص الطيب الهاديء الأعصاب يستغلّ دائماً من قبل بعض الناس لمصالحهم الشخصية وبشكل غير لائق ، كما تستغلّ البقرة الهادئة فيقص الأولاد ذنبها دون أن تضج أو تثور .



بُكرة في المشمش



أي لا تنتظر تحقيق ما تطلبه من أشياء ، لأن مَن تطلبه لن يعطيك شيئاً ، ولن يلبي طلباً من طلباتك .



بِلّها واشرب مَيّتها



أي لا تظن أنها ستنفعك في شيء ، لأنها لم تعد صالحة ولن يجديك الإحتفاظ بها ، ويمكنك بعد ذلك أن تبلّها وتشرب ماءها لعدم جدواها وصلاحيتها .



بلا أهون من بلا



المقصود بلاء أهون من بلاء ، ومثله اللي بيشوف بلاوي الناس بتهون عليه بلوته ، أي أن الذي يرى ما يصيب الناس من مكروه يهون عليه ما أصابه هو ، لأنه يكون أهون مما رأى عند غيره .



بن آدم زي الخُضْرة



أي أن الإنسان سريع التغيّر من حالٍ إلى حال إذا مرض أو إذا أصابته وعكة أو علّة ، وهو في ذلك كالخضروات التي تكون طرية وملساء وجميلة ، ولكنها سرعان ما تذبل وتتلف إذا تعرضت لحرارة الشمس .



بن آدم زي الميّه ما أعجل ما بيتعكر



أي أن الإنسان يتعكر مزاجه ويغضب إذا سمع ما يسوءه ، كما يتعكر الماء بسرعة إذا وقع فيه أي شيء يعكره .



بن آدم طير من دون جنحان



أي أن الإنسان كالطائر في سرعة إنتقاله من مكان إلى مكان ، ويضرب هذا المثل للتعجب من سرعة تنقل الإنسان خاصة في هذا العصر ، عصر السرعة وأجهزة التنقل السريعة . الجنحان تعني الأجنحة .

_________________
ولا بد لليل ان ينجلي ولا بد للقيد ان ينكسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د.صبحي بشيتي
Admin
Admin


عدد الرسائل : 523
العمر : 57
اسم العائله : البشيتي
اسم الاب : شعيب
السٌّمعَة : 0
نقاط : 175
تاريخ التسجيل : 12/12/2008

بطاقة الشخصية
الصفحه الشخصيه " النشاط ":
1/1  (1/1)

مُساهمةموضوع: رد: امثال شعبيه   الخميس يونيو 18, 2009 6:33 am

البنات والخطبة



أي أن البنات عندما يبلغن سن الزواج يتقدم لخطبة الواحدة منهن أكثر من شخص واحد ، ولا ضير من ذلك ، لأن صاحب النصيب الذي ترضاه الفتاة هو من يتزوجها في النهاية .



البنات مش من الذريّة



يقوله بعض المتعنتين بعد أن تتزوج الفتاة رجلاً من عائلة أخرى ، لأن أولادها مستقبلاً يتبعون لعائلة أبيهم ، ولا يتبعون لعصبية أمهم ولا لعائلتها .



بنت أصل وفصل



أي أنها بنت أصل طيب ومن عائلة كريمة ، وان الزواج منها يعود بالشرف على من يتزوجها ، ولذلك فهي جديرة بالتقدير والإحترام .



بنت الجمل والناقة



أي أنها غير مختلطة الأصل ، كأن يكون أبوها بدويّاً وأمها فلاحة ، وإنما هي بدوية الأب والأم لا إختلاط في أصلها .



بنت الخوّاضه خوّاضة



أي أن الفتاه تُشبه أمّها في تصرفاتها وأخلاقها ، فسواء كانت الأم طيبة حسنة الأخلاق أو خبيثة رديئة السمعة والسيرة فإن أبنتها تشبهها وتكون مثلها . الخواضة تعني الخواضة التي تخوض الماء ، ولهذا المثل قصة وحكاية طريفة تقول : يحكى أن رجلاً طلّق إمرأته بعد أن أنجبت له بنتاً لأنه شك في نزاهتها وعفتها ، وفي أحد الأيام وبعد مرور فترة من الزمن أراد أن يعبر مع إبله أحد الأودية الذي يسيل بالماء ، إلى الجهة الأخرى حيثترعى إبله ، ولكن السيل حال بينه وبين ذلك ، ومنعه من العبور فتراجعت الإبل لا تجسر على عبور الوادي ، فقالت ابنته : امسك البكرة الفلانية وادفعها أمام الإبل فستخوض الماء لأن أمها كانت خواضة تخوض الماء ، فقال هل أنت متأكدة فقالت نعم ، فامسك بالبكرة ودفعها أمام الإبل فخاضت الماء وعبرت الى الجهة الأخرى وتبعتها الإبل وعبرت وراءها ، وربط الرجل نفسه وربط ابنته معه بحبل وعبر الماء وعندما أصبح في وسط السيل قال لها كيف عرفت أن البكرة الفلانية ستخوض الماء فقالت لقد كانت امها خواضة وبنت الخواضة خواضة فقال صحيح ثم قطع الحبل بها ودفعها فابتلعتها المياه وأخذها السيل .



بنت الرجال ما بتستحي من الرجال



أي أن بنت الرجل الشهم الكريم ، تثق بنفسها عادة ، ولا يهمها لو دخلت حيث يجلس الرجال في بيت أبيها ، لتقدم له بعض طلباته ، التي يكرم بها ضيوفه ، ولكنها لا تجلس معهم ولا تحادثهم .



بنقول ثور بيقول احلبوه



أي أننا نفهمه الأمر ولكنه يعود ويسأل مستفسراً مرات ومرات دون أن يستوعب شيئاً لغفلته وعدم فهمه .



بَهَم سَـنَة



أي أنهم في جيل واحد ، كما يكون بَهْم الموسم قد ولد في نفس العام .



بوس على الايدين ضحك على اللحي



أي تقبيل على الأيدي من أجل الخداع ونيل المبتغى ، وليس من باب الإحترام والتقدير .



بياخذ فيها شَرْعة باط



أي أنه يتبجح ببعض أعماله ، وكأنه قام بأعمال فذّة لا يستطيع غيره أن يقوم بمثلها ، وهذا لشدة غروره وزهوه بنفسه .



بياكل أكل الجمال وبيقوم قبل الرجال



يقال للرجل الذي يأكل بسرعة وتكون لقمته كبيرة في الغالب ، ويشبع ويقوم قبل الذين يأكلون معه ، لأنه حصل على ما يكفيه من الطعام في وقت قصير ، ودون أن يبقى طويلاً على مائدة الطعام كما يفعل الذين معه .



بياكل كفن الميت



أي أنه قليل دين وأمانة ، يأكل بالحرام ما تطوله يده ، حتى لو كانت أكفان ميت فانه لا يهمه لو باعها وقبض ثمنها لقلة دينه وأمانته .



بيت النتّاش ما بيعلاش



أي أن بيت اللص والخائن الذي يعتمد في حياته على النهب والسرقة من أموال الناس وأشيائهم ، يظل حقيراً كما هو ، لا يعلو ولا يعمّه العمران ، لأن السارق لا يوفر مما يسرقه ، بل ربما لا يكاد يسد رمقه ، إضافة إلى أن المال المسروق لا تصيبه البركة ، بل سرعان ما يفنى ويضيع ، ويبقى السارق على فقره وإدقاعه .



بيحسب حاله قُبّة وراية



أي أنه لفرط جهله وغروره يظن نفسه شيئاً عظيماً ومهماً ، وهو في حقيقة الأمر لا يساوي شيئاً .



البير اللي بتشرب منه لا ترمي فيه حجر



أي لا تتلف ما تنتفع منه إن كان في مكان عملك أو في أي مكان آخر ، ولا تسيء لمن تحتاج لمساعدته أو لإحسانه ، لأنه لا غنى لك عنه .



بيسوّوها الصغار وبيطيحوا فيها الكبار



أي أن الصغار هم الذين يثيرون بعض المشاكل التي يتورط فيها الكبار فيما بعد ،في حالة تصديقهم لهم ولإدعاءاتهم الباطلة ، وعدم ردعهم عن غيهم وطيشهم وتصرفاتهم الصبيانية الغير مسؤولة .



بيسوّي من الحبّة قُبَّة



أي أنه يضخم الأمور ، ويعطيها حجماً أكبر من حجمها الطبيعي ، وذلك لشدة كذبه أو لفجوره في بعض الأحيان .



البيع بالدرهم والكَرَم بالقنطار ، أو ( البيع بالوَقيّة والكرم بالقنطار ) .



أي أنه لا مجاملة في البيع والشراء ، فالبائع يحاسب في بيعه حتى على الأشياء الصغيرة ، أما الكَرَم فمكانه في البيت وليس في المحل التجاري .



- الوقية : أي الأوقية .



بيع بخمسة واشتري بخمسة وبين الخمستين تربح



أي كيف يمكن أن تستمر في البيع والشراء ، وأنت تبيع برأس المال ولا تربح شيئاً . وطبيعي أن من يبيع بهذا الشكل يخسر ماله ، ولا يستطيع الإستمرار في عمله .



بيعثر في الصدق عَثْرَة



أي أنه لكثرة كذبه فهو نادراً ما يصدُق ويقول الحقيقة ، ويقولون عنه بيضيع صُدقه في كذبه ، أي أنه حتى لو صدق في مرة من المرات فإن الناس لا يصدقونه .



بيعطي الفول للي ما له سنون ، أو ( الله بيعطي الفول للي ما له سنون ) .



أي أن الشيء الجيد أو الثمين قد يحصل عليه من لا يستحقه ، ومن لا يعرف قيمته ، في حين يظل من يرى نفسه جديراً بنواله ، يتحسر لضياعه منه ولعدم حصوله عليه ، يقول هذا المثل بعض الذين يحسدون الناس أشياءهم .



- سنون : أي أسنان .



بيكبر وبينسى



يقال للصغير عندما يقع ، للتخفيف عنه ، أي أنه سيكبر وينسى ما حدث معه ، لأن الأيام كفيلة بأن تجعل الإنسان ينسى كثيراً من أمور حياته .



بين البايع والشاري يفتح الله ، أو ( بين البايع والشاري يفتح الله ، يَسَّر الله ) .



يقوله البائع عند المساومة بينه وبين الشاري ، خاصةً إذا لم يدفع له الشاري الثمن الذي يرضيه في سلعته أو بضاعته .



بين حانا ومانا ضاعت لحانا ، أو ( بين حانا ومانا راحت لحانا ) .



أي أنه ضاع بين هذه وتلك ، ولم يعد يدري أين يتوجه ، لأن كلاً منهما تنهشه من جهة.

_________________
ولا بد لليل ان ينجلي ولا بد للقيد ان ينكسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
امثال شعبيه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Bashiti Family :: منتديات الاشعار وهمس القوافي :: كلمات واعظه,و اقوال وحكم ,مختارات-
انتقل الى: